امشي بخطوة واثقه

يشمل مواضيع مختلفه
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بوحي للورق...

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 242
تاريخ التسجيل : 21/10/2012

مُساهمةموضوع: بوحي للورق...    الأربعاء يناير 02, 2013 8:28 pm

بوحي للورق...





شعور بالضيق رغم الاقتراب من الانتصار، شعور بالألم والكبت والهم والحزن العميق الذي اخترق قلبي آهه كم تمنيت أن أنسى آلمي وأن أتعايش مع ذاتي التي خلقني الله عليها كم تمنيت ولكن دون جدوى أرجو أن أتحرر من آلمي ومعاناتي، أرجو أن أقهر الألم وأتحداه أرجو وأرجو و أرجو ولكن لا جدوى ؛أجل لا جدوى طالما أنني أجتر الألم لنفسي وأعيد تكراره وتذكره لا جدوى فما يحدث الأن أكبر مما يحدث، إذ كلما مر عمر الانسان قل عمله لذلك ينبغي علينا أن نجتهد ونسرع بالعمل في شبابنا ،سئمت ذاتي وسئمت كل شيء حولي لم اقوى على الاحتمال لم اقوى على أي شيء أشعر أنني وصلت إلى مرحلة كره ذاتي أجل كره ذاتي ، لأني لا أتعلم من اخطائي ابدا ولا أصد من يستغلني مهما صفعت وعانيت اسامح وكأن شيئا لم يكن واصفع مرارا وتكرارا وهذا لا يزيد من حذري وقسوتي على هؤلاء الناس بل على العكس تماما أزيد حلما وطيبة وتسامحا ونقاء، أكره ذاتي أجل لأنها تعرضني للمتاعب والذل والالم والجروح التي لا تندمل يخلفها الزمان فتبقى قابعة في ذاتي تأبى فراقها وتصرخ بي حينما انهرها تصرخ وتبكي وتنظر اليّ بعينا طفل دامعتان فأضعف واسامحها أجل اسامحها واتمسك بها اكثر لأنه نادرا ان تجد ذاتا تعتصم بالخير والتسامح والعطاء والحب رغم الالم والنكران والجحود الذي يصادفها الا انها تظل اشد قوة واكثر تماسكا كلما زاد عليها الالم زاد فيها الاصرار على التسامح والطيبة التي تشبعت بها حقا كم هي رائعة ذاتي لا يهم ان وجدت ان هناك لا أحد يقدر ما تفعله لأجله لا أحد يقدر التعب التي تبذله كي تساعده ويجحدك لا يهم اجل لا يهم ، طالما انني انا سعيدة بذاتي الطاهرة النقية الصافية الطاهرة كطهر قلب طفل صغير لم يعرف سوى البراءة والنقاء كم اشعر بالفخر الشديد اجل الفخر الشديد نادرا تجد هناك من يظل طيبا ونقيا ومتسامحا حيالهم رغم جح]د كل من حوله له رغم تخليهم عنه وتركهم وتدميره مرارا وتكرارا بالطعن فيه الا ان ذلك لم يدمره بل على العكس زاده قوة وجعله يبصر الخير والنور الذي سكن قلبه النقي الطاهر الذي لم يعرف سوى الحب والطهر لن يتغير من اجلك او من اجله او من اجل اي احد خذله وطعنه لن يتغير اجل لن يتغير اعدك يا ذاتي سأظل متمسكا بك ما حييت لن اتخلى عنك من اجل اناس انانيون صادفتهم في حياتي وخذلوني وتركوني وحيدا احتضر وانزف بغزارة ، سأنهض مجددا على قدمي وسأمسح دموعي واعلن رغبتي في التحدي واصراري على اثبات ذاتي لن التفت لاحد حولي ابدا سأحقق احلامي التي لازلت متمسكة بها بقوة ومعتصمة بها سأصرخ في وجه التيار بأقصى صوت لدي وسأسلك دربي وحدي ان اضطررت الى ذلك وغاب عن ناظري الاوفياء سأسلكه وحدي وسط الظلام وانهمار المطر لن اخشى شيئا فانا اكبر واقوى من ان اخشى شيئا ولازلت امشي امشي بإصرار اكبر ابدو لمن يراني اني انسانة حكيمة قوية صلدة لا يؤثر بها شيء إنسانه قهرتها الصعاب انسانه هادئه وساكنه رغم الألم اسير واسير ويطول الطريق اكثر واكثر لا املّ بل ازداد اصرار على عبوره واجتيازه وأسير الى ان ارى ضوء خافت في الافق ابتسم واقول لنفسي انها شعلة النجاح اقتربت من تحقيق اهدافي اركض واركض واركض بأقصى قوة رغم التعب والانهاك الذي سكن قلبي
وأنهك جسدي الا اني اقاوم واقاوم واظل اركض ففرحي بالنجاح انساني التعب وجعلني مندفعة استمر بالركض ويزداد الضوء اتساعا اقترب اكثر واكثر واكثر ارى انه ليس نجاحي بل هو نجاح من ساعدتهم وخذلوني بل هو نجاح من تخلو عني وتركوني وحيدة اقف امامهم وتنهمر الدموع من عيناي يستهزؤون بي ويتهكمون علي ويقولون لي حمقاء لقد ضيعتي نفسك ولم تساعديها وساعدتنا فنجحنا وخذلناك هيا ارحلي من مكاننا وعالمنا ارحلي انتي تستحقي اكثر انتي خذلتي نفسكي ونسيتها فلا تلومينا ان خذلناك نحن وتركناك وحيدة بعد ان كنت سببا كبيرا في نجاحنا وتحقيق احلامنا ارحلي هيا ارحلي ويقذفونني بالحجارة فاركض وانا محتقرة ذاتي لأني شعرت ان كلامهم صحيح بالرغم من قسوته صحيح لقد كرست حياتي لمساعدة من حولي ولم اساعد نفسي لا أنكر انني ساعدت نفسي ايضا ولكنني عندما كان يطلب مني ان اساعد احدهم واكون مريضة احمل نفسي فوق طاقتها واساعدهم فينجحون وافشل لأني لم ارح نفسي بل اثقلت عليها بهمومها وهموم غيرها فخذلتني لا انكر اني كنت اساعدهم من اجل رضا الله عني عزوجل كنت اساعدهم لان ديننا الاسلامي يأمر بذلك كنت اساعدهم لان كنت ارى ان اي عمل افعله فهو لله كنت اتعامل مع الله وليس معهم كنت اقول الهي عوضني عن كل ما افعل خير وارزقني خير لذلك لم اشعر بالألم والقهر يوما على ذاتي كنت اشعر بسعادة عارمة تجتاح قلبي عندما اساعد غيري كنت اشعر براحة كبيرة تجتاح روحي كنت اشعر بالعظمة اشعر ان الله يحبني اني عظيمة لدرجة ان هناك لا أحد ممن حولي يشبهني اجل أتعلمون لماذا لأني كنت صادقة النية مع الله كنت افعل كل ذلك من اجل رضاه وطمعي فيما عنده اجل انا على صواب وان رأوا خلاف ذلك لا يهمني فهم حاقدون علي لأني امتلك سمات وهبني الله اياها انهم مخطئون لم انسى ذاتي قط كنت اعمل واجتهد ولكن الله لم يكتب لي النجاح مثلهم هو اعلم بالخير مني لذلك لا اعتراض اللهم لك الحمد والشكر فلا أثق بأحد ابدا سواك واستودعتك نفسي وعلمي فلن تضيعني انا على ثقة ويقين انك ستنصرني وتحقق لي ما تراه مناسبا لي فلك الحمد والشكر حتى ترضى لك الحمد الكثير ،انتظروني يوما ما سترون اسمي بين لائحة الناجحين والمتفوقين في الحياة انا على يقين بذلك



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://seethesky22.yoo7.com
 
بوحي للورق...
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
امشي بخطوة واثقه :: خواطر_ عذب الكلام-
انتقل الى: